تضيق العمود الفقري

ما هو تضيق العمود الفقري بالفعل؟

في حالات تضيق العمود الفقري أو عمليات تضييق القناة الشوكية، غالبًا ما تشترك العديد من التركيبات الجراحية في بناء جدار القناة الشوكية: ومن خلال التغيرات التنكسية في المفاصل والأربطة والفقرات، تضيق القناة الشوكية وكذلك تضيق الفتحات العظمية لخروج العصب (الثقوب).ويحدث التضييق المباشر عندما تتحدب الفقرة المصابة للخلف أو تنزلق.

في أعراض التآكل الشديدة في المفاصل الفقرية تتكون امتداد عظمية (اعتلات الفقرات)، والتي تعمل على تضييق القناة الشوكية وكذلك فتحات خروج العصب. وهناك سبب آخر يتمثل في زيادة سمك المنطقة الواقعة بين فقرات أربطة تثبيت العمود الفقري ( الرباط الأصفر) بدرجة كبيرة. وتؤدي كل هذه التغيرات الانتكاسية إلى الضيق المستمر في منطقة القناة الشوكية للعمود الفقري التي تمر فيها الأعصاب، إلى أن تنضغط مع بعضها.

 

ما أسباب حدوث تضيق العمود الفقري؟
Spinalkanalstenose

يعتبر تضيق العمود الفقري / تضييق القناة الشوكية ظاهرة مرتبطة بتقدم السن بدرجة كبيرة؛ فالتحميل الزائد وبطرق خاطئة، على سبيل المثال حمل الأشياء الثقيلة بشكل متكرر ارتباطًا بظروف العمل وغير ذلك من الأنشطة التي تتسبب في إجهاد الظهر تساعد على حدوث تضييق القناة الشوكية. وفي المعتاد تظهر الآلام على المرضى في العام الخمسين من عمرهم.

وفي حالة عدم حدوث تدخل علاجي، تكون هناك احتمالات لاعتلال الأعصاب!

 

الآلام الشائعة في حالة تضيق العمود الفقري
  • آلام الظهر، التي تمتد إلى الساق
  • آلام شديدة في حالة المشي لمسافات طويلة
    غالبًا لا يُستبعد حدوث آلام عند السير لمسافة 100 بدون توقف
  • الشعور بالخدر في المقعدة و/أو الساقين
  • تزايد الآلام عند الوقوف لفترات طويلة
  • تقل الآلام مع الميل للأمام أو الجلوس

 

التشخيص الدقيق لتضيق العمود الفقري شرط أساسي لنجاح العلاج

ترتبط طريقة العلاج في كل حالة منفردة بالتشخيص. غالبًا ما يؤدي وصف الأعراض إلى تحديد اتجاه العلاج، غير أن الرؤية لا تتضح إلا من خلال تقنيات التصوير، مثل التصوير المقطعي بالكمبيوتر أو التصوير بالرنين المغناطيسي. من المهم تحديد درجة إصابة العمود الفقري، وتحديد عدد القطاعات المصابة بالتضييق. كما يلزم معرفة ما إذا كانت هناك حالة من عدم الاستقرار في العمود الفقري، وما إذا كان هناك تمددات عظمية يمكن إزالتها بالجراحة ودرجة هذه التمددات، ومعرفة ما إذا كان يمكن تخفيف الآلام من خلال استخدام أجزاء مزروعة.

مبدئيًا، يمكن أن يكون كل قطاع من العمود الفقري مصابًا بتضييق؛ وغالبًا ما يكون النطاق المصاب هو العمود الفقري القطني.

 

كيف يتم علاج تضيق العمود الفقري؟
  • العلاج المحافظ

مع الآلام الخفيفة، قد يكون من المفيد إراحة الظهرك، وعلاج الألم باستخدام الأدوية. لتقوية عضلات الظهر والبطن، يُنصح باتباع برنامج علاج طبيعي تحت إشراف متخصص؛ يمكن أن يصاحب ذلك معالجات حرارية، وعلاج يدوي وكهربائي لتخفيف الآلام. ويمكن أيضًا اللجوء حقن التخدير الموضعية لغاية ومستحضرات الكورتيزون بجانب جذر العصب الضيق (ارتشاح محيط بالجذر). وتتوافر في المتاجر المتخصصة دروع وكورسيهات تقوم بتثبيت قطاع العمود الفقري في وضع انحناء ملائم، وبالتالي تساهم في تخفيف الآلام.

 

  • العلاج الجراحي بدون تثبيت

إذا لم تتراجع الآلام والأعراض العصيية باستعمال الإجراءات العلاجية المحافظة، فيجب اللجوء إلى العلاج الجراحي، حيث يتم كشف القناة الشوكية من خلال إجراءات تخفيفية مدروسة، مثل إزالة التركيبات المسببة للتضييق، وعمل توسيعات جراحية، بحيث يمكن تحرير الأعصاب المضغوطة مرة أخرى.

تخفيف الضغط المجهري

 

  • تخفيف الضغط بالمنظار

إذا كان التضييق فقط في فتحة خروج العصب (تضيق ثقبي)، فهناك إمكانية لتخفيف الضغط بالمنظار (التوسيع) مع استعمال الليزر بشكل إضافي. ويتم هنا إزالة التركيبات المسببة للتضييق بشكل لطيف حول فتحة خروج العصب وبالتالي تخفيف الضغط الواقع على العصب.
يجب أن تتم هذه العملية بمعرفة جراح عمود فقري خبير ومتدرب بالشكل اللائق.

وهي عملية جراحية في غاية الدقة تتم من خلال التخدير الموضعي!

نجاح هذه العملية يرتبط بخبرة الجرّاح!

 

تخفيف الضغط بالمنظار

 

  • التوسيع الجراحي من خلال فواصل المباعدة

في حالات نادرة للغاية، قد يكفي توسيع القناة الشوكية الضيقة (تضيق العمود الفقري) من خلال زراعة أجزاء خاصة توضع بين النتوءات الشوكية للأجسام الفقرية. وتقوم فواصل المباعدة هذه (شرائح المباعدة) بضغط النتوءات الشوكية بعيدًا عن بعضها وتتيح تخفيف الآلام عن القناة الشوكية الضيقة بشكل مدروس.

ويستغرق التدخل الجراحي 30 دقيقة تقريبًا، ويتم في المعتاد من خلال التخدير الكامل. وبعد ذلك مباشرةً، يشعر المرضى في المعتاد بتراجع ملحوظ في الآلام. ويمكن للمريض النهوض بعد يوم واحد على العملية الجراحية؛ ويتم ارتداء درع لتدعيم الفقرات القطنية لمدة أربعة أسابيع للحماية من الحركات الخاطئة. ويمكن معاودة العمل على طاولة الكتابة بعد أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، في حين يمكن معاودة ممارسة الأنشطة المجهدة للجسم بعد ستة أسابيع.

 

 

 

Nachrichten zu dem Thema Spinalkanalstenose:

12.07.2018 - Heute ist der Physiotherapeut ein Wort, wenn sich Schmerzen und Einschränkungen der Bewegungsfreiheit im Rücken zeigen. ------------------------------ Physiotherapie... - Quelle

09.05.2018 - Rückenschmerzen sind eine Volkskrankheit. Ein Auslöser kann Bewegungsmangel sein und Fitnessübungen können vorbeugen. Wie das geht, erklärt spielerisch das neue... - Quelle

05.02.2010 - Wirbelsäulenarthrose - Symtome: Eine Wirbelsäulenarthrose wird als starke Rückenschmerzen wahrgenommen. Die ersten Schmerzen treten in der Regel morgens unmittelbar nach dem ... - Quelle

17.09.2009 - Rückenschmerzen mit Wärme behandeln: Vor allem bei Rücken- oder Nackenschmerzen es ist effizient, sehr eine Behandlung mit Wärme anzuwenden! - Quelle

1 1 1 1 1 Rating 3.11 (217 Votes)
تضيق العمود الفقري 3.1 out of 5 based on 217 votes