عملية بضع الثقبة الدقيقة

على العمود الفقري العنقي...

في ظل ظروف معينة، يمكن أن تكون عملية بضع الثقبة الدقيقة من العنق خيارًا مقبولاً لعلاج الانزلاق الغضروفي في العمود الفقري العنقي، وذلك دون الاضطرار إلى زراعة قرص فقري اصطناعي أو إجراء عملية جراحة للتثبيت. وتظهر هذه الحالة على سبيل المثال عندما يبرز غشاء القرص الفقري المنزلق للجانب أو في حالة وجود تضييق في فتحة خروج العصب على أحد الجوانب. وتعتبر عملية بضع الثقبة الدقيقة من العنق طريقة علاجية ذات كفاءة عالية، وهي تُستخدم بالطريقة التقليدية منذ خمسينات القرن الماضي. عند الضرورة، يمكن أيضًا ضبط ارتفاعين في خطوة علاجية واحدة.
يقوم دكتور هيلمبريشت بإجراء هذا التدخل الجراحي عن طريق تقنية قليلة الجراحة من الظهر (= خلفية). ومقارنةً بعملية استئصال القرص التقليدية من البطن (مع التثبيت اللاحق)، والتي تتم من الأمام، فإن هذه العملية تتمتع بميزة أنها ليس لها أي تأثير سلبي على حرية الحركة واستقرار الجزء الحركي الذي يخضع للعملية الجراحية. وبالمناسبة، فإن الفتحة الجراحية التي قام دكتور هيلمبريشت بتعديلها - حيث كانت عبارة عن فتحة بالجلد بطول أربعة سنتيمترات في النسخة التقليدية، ولكنها أصبحت الآن عبارة عن فتحة صغيرة في الجلد بطول واحد سنتيمتر، وبذلك تتم عملية الالتئام بشكل أسرع ويعاود المريض ممارسة أنشطته المعتادة خلال فترة قصيرة.

كيف تتم المعالجة؟

ويتم في وضعية الانبطاح أو في وضعية الجلوس إدخال مبزل عن طريق الجلد تحت التخدير الكلي من خلال شق صغير في الجلد بطول سنتيمتر واحد تقريبًا. وباستخدام المجهر، والمنظار أيضًا عند الحاجة، تتم إزالة الأنسجة البارزة من القرص الفقري تحت المراقبة البصرية باستخدام الأدوات الدقيقة، وهكذا يتم كشف جذر العصب المضغوط مرة أخرى. وبذلك يتم في المعتاد تخفيف الآلام بشكل واضح.

  يستغرق التدخل الجراحي ما بين نصف ساعة وساعة واحدة.

يمكنك مغادرة المستشفى بعد حوالي ثلاثة أيام من إجراء العملية الجراحية. ويتم إجراء بعض الفحصوصات الطبية للمتابعة بعد أسبوعين على يوم إجراء العملية.

 

ما هي عمليات المعالجة اللاحقة اللازمة؟

ويُنصح بعد مرور أسبوع على العملية الجراحية بالمتابعة مع أخصائي العلاج الطبيعي لوضع خطة علاجية بما يتناسب مع ظروفك.

 
متى يمكنني ممارسة الأنشطة الرياضية مرة أخرى؟

بعد حوالي ثلاثة أسابيع على التدخل الجراحي يتاح لك مرة أخرى ممارسة السباحة وركوب الدراجات بانتظام. وبعد مرور ستة أسابيع على التدخل الجراحي يمكنك ممارسة جميع تدريباتك الرياضية المعتادة بوتيرة متصاعدة ببطء.

متى يمكنني ممارسة الأعمال مرة أخرى؟

بعد مرور أسبوع أو أسبوعين يمكنك ممارسة جميع أنشطتك المكتبية والأعمال الجسمانية الخفيفة. ولكن يجب عليك الابتعاد عن الأنشطة الجسمانية الشاقة طول أول ستة أسابيع، ثم زيادة الأنشطة بشكل بطيء بعد ذلك.

 

ما هي نسبة النجاح؟

تشير المنشورات الدولية بهذا الصدد إلى أن نسبة النجاح أكثر من 85 في المائة.

استعراض سريع للمزايا:
  •  مع عملية بضع الثقبة الدقيقة من العنق تظل قدرة العمود الفقري العنقي على الحركة وأداء الوظائف الطبيعية كما هي؛ وعند تحديد الأعراض والأسباب بشكل صحيح، تعتبر هذه العملية بديلاً لطيفًا لزراعة قرص فقري اصطناعي أو إجراء عملية جراحة للتثبيت.
  •  ونظرًا لهذه التقنية قليلة التدخل الجراحي، فإن مرحلة النقاهة تعتبر قصيرة جدًا مقارنةً بالعملية التقليدية.
  •  يمكنك الرجوع إلى ممارسة الأنشطة المعتاة بعد مرور ثلاثة أسابيع على إجراء العملية الجراحية.
  • معدل مضاعفات منخفض.
  •  معدل نجاح عالٍ.